هل تفكر في أنسب طريقة لإنقاص الوزن الزائد؟ ربما تكون قد بحثت كثيرًا عن معلومات تخص جراحات السمنة المختلفة، لذا إذا أردت معرفة الفرق بين التكميم وتحويل المسار فتابع معنا هذا المقال.

ما الفرق بين التكميم وتحويل المسار ؟

كلاً منهما عملية جراحية تساعد على إنقاص الوزن كالتالي:

أولاً: تكميم المعدة

تتم عن طريق إزالة 80% من المعدة بشكل دائم ثم يقوم الجراح بخياطة الجزء المتبقي من المعدة ليكون على هيئة جراب صغير طولي، وهذا ينتج عنه قلة كمية الطعام التي تتناولها وسرعة الشبع.

اقرأ ايضا: عملية تكميم المعدة بالمنظارتكميم المعدة المعدل

ثانيًا: تحويل المسار

تقوم على تقسيم المعدة إلى جزء صغير وجزء كبير يتم عزله واقصاءه، ثم يتم عمل وصلة بين الجزء الصغير(ويعد المعدة الجديدة) وبين الأمعاء الدقيقة بعد عزل أول جزء من الأمعاء، مما يمنع مرور وامتصاص الطعام في الاثنى عشر، ولاسيما السكريات والدهون.

ما الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث الشروط؟

ما شروط عملية تكميم المعدة؟

  • مؤشر كتلة الجسم 40 أو أكثر، وهي تعد سمنة مفرطة (وزن زائد أكثر من 30 كيلوغرام).
  • مؤشر كتلة الجسم بين 30 إلى 39.9 مع وجود أمراض أخرى مصاحبة للسمنة مثل ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكولسترول، ومرض السكري، وآلام العظام والمفاصل وغيرها.
  • العمر بين 16 إلى 75 عام.
  • سبق للمريض تجربة برامج إنقاص الوزن المختلفة دون نتائج مجدية.
  • يفضل ألا يكون المريض من محبي تناول السكريات بشراهة.
  • عدم وجود أمراض مثل إرتجاع المريء أو فتق الحجاب الحاجز.

ما شروط عملية تحويل المسار؟

  • مؤشر كتلة الجسم أكثر من 45.
  • إذا كان المريض يعاني مرض السكري لفترة طويلة مع استخدام جرعات كبيرة من الأنسولين يوميًا، بالإضافة إلى وجود مضاعفات لمرض السكري.
  • تصلح لمرضى ارتجاع المريء والذين يعانون داء مريء باريت (Barrett’s Oesophagus).
  • إذا سبق للمريض إجراء أي من عمليات علاج السمنة المفرطة دون الحصول على نتائج كافية.

الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث الفائدة:

الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث الفائدة ليس كبيرًا، إذ تساعد كلاً منهما في فقدان الوزن الزائد على المدى البعيد بالإضافة إلى تحسين أعراض الأمراض المصاحبة للسمنة.

وعادة تنجح عملية تحويل المسار في التخلص من مرض السكري نهائيًا إذ يقل امتصاص السكريات من الأمعاء، كما تحدث بعض التغيرات في نسبة الهرمونات المعوية مما يساعد على تقليل الرغبة في الأكل.

بينما تساعد تكميم المعدة في خسارة الوزن عن طريق تقليل حجم المعدة ولا تتعارض مع امتصاص الطعام في الجهاز الهضمي لذا لا يعاني المريض سوء التغذية.

الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث سرعة خسارة الوزن والتماثل للشفاء:

الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث معدل فقدان الوزن يتوقف بشكل كبير على التزام كل مريض بنظام غذائي صحي متكامل، حتى يمكنه الحصول على النتائج التالية:

  • بعد عملية تحويل المسار يفقد المريض من 50% إلى 80% من الوزن الزائد خلال 12-18 شهر بعد العملية.
  • بعد التكميم يفقد المريض حوالي 60%-70% من الوزن الزائد خلال 12-18 شهر بعد العملية.

بينما لا يكون الفرق بين التكميم وتحويل المسار من ناحية التعافي جوهريًا، إذ يمكنك الذهاب إلى المنزل خلال يوم من العملية، وتحتاج كلاً منهما من 2 إلى 4 أسابيع للتعافي، ويضع لك الطبيب جدول للطعام والشراب بعد العملية.

الفرق بين التكميم وتحويل المسار من حيث المضاعفات:

نسبة حدوث المضاعفات بعد عملية تحويل المسار أعلى مقارنة بعمليات علاج السمنة الأخرى، إذ تنطوي على بعض المخاطر على المدى البعيد مثل:

  • سوء التغذية نتيجة نقص امتصاص بعض العناصر الغذائية الهامة في الجسم.
  • حدوث قرح في مكان المفاغرة أو الوصلة بين المعدة والأمعاء لاسيما إذا كنت مُدخن.
  • زيادة حركة الأمعاء.
  • حدوث متلازمة الإفراغ (Dumping syndrome).

بينما نسبة حدوث هذه المضاعفات بعد عملية تكميم المعدة أقل بكثير، لكن قد ينتج عنها تكرار ارتجاع حمض المعدة لأعلى نتيجة الضغط الناتج عن صغر حجم المعدة.

أيضًا قد تتمدد المعدة في حالة عدم التزام المريض بتناول كميات أقل من الطعام، مما يسبب بعض الزيادة في الوزن مرة أخرى.

احجز الأن مع افضل دكتور جراحة سمنه في مصر دكتور ياسر عامر.