تصليح-فتق-الحجاب-الحاجز-بالمنظار

تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار

هل تشعر بحرقة المعدة؟ هل تكرر الأمر بشكلٍ مزعجٍ مؤخرً؟ ربما يكون ذلك أحد أعراض فتق الحجاب الحاجز، وربما شيء آخر، لذا دعنا نُقدِّم لك بإيجاز ما تحتاج معرفته حول فتق الحجاب الحاجز، وكيفية تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار، وأهم ما يُميِّز العلاج باستخدام المنظار عن الطرق العلاجية الأخرى.

ما هو فتق الحجاب الحاجز؟

مرض ينشأ نتيجة مرور الجزء العلوي من المعدة عبر الحجاب الحاجز إلى منطقة الصدر.
الحجاب الحاجز عضلة كبيرة تقع بين البطن والصدر، وتساعد هذه العضلة عملية التنفس، وعادةً ما تكون المعدة تحت الحجاب الحاجز.
أما في حالة الإصابة بفتق الحجاب الحاجز، يُدْفَعُ جزء من المعدة عبر الحجاب الحاجز من خلال فتحة في الحجاب الحاجز.

أنواع فتق الحجاب الحاجز

يُمكن تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار مع اختلاف أنواع التي تشمل ما يلي:

1- فتق الحجاب الانزلاقي

وهو أكثر الأنواع شيوعًا، ويقع نتيجة دخول المعدة والمريء إلى الصدر عبر الحجاب الحاجز، وعادةً ما يكون الفتق صغيرًا، ولا يُظهِر أي أعراض، وقد لا يحتاج إلى علاج.
لا يستقر هذا النوع من الفتق في مكان معين، بل يصعد ويهبط عبر فتحة الحجاب الحاجز.

2- فتق الحجاب الحاجز المتدحرج

أقل شيوعًا من النوع السابق، ويحدث نتيجة دفع جزء من المعدة عبر الحجاب الحاجز، واستقرارها في منطقة الصدر، وأغلب الحالات من هذا النوع غير خطيرة.
قد تحتاج بعض الحالات إلى تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار، إذ قد يُسبِّب هذا النوع توقُّف تدفُّق الدم إلى المعدة، ما يستدعي التدخل العاجل.

أعراض فتق الحجاب الحاجز

عادةً لا يُسبِّب فتق الحجاب الحاجز أي أعراض، لذا قد يكتشف الطبيب الحالة عن طريق الصدفة أثناء عمل فحص لمرض آخر، أو لسبب آخر.
تشمل الأعراض الشائعة المحتملة للفتق الحجابي الآتي:

  • حرقة المعدة، والتي تزداد سوءًا مع الاستلقاء.
  • ألم الصدر.
  • مشاكل البلع.
  • التجشؤ.

قد تزداد حرقة المعدة مع تناول أطعمة معينة، أو شرب سوائل معينة، وقد تؤدِّي إلى انتفاخ البطن، والشعور بمذاق سيء في الجزء الخلفي من الحلق.
قد تؤدِّي حرقة المعدة المتكررة إلى الإصابة بارتجاع المريء، إذ تستمر حرقة المعدة في تلك الحالة أسبوعين على الأقل.

أسباب فتق الحجاب الحاجز

قبل الحديث عن تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار، لا بد من التعرُّف على أسبابه أولًا، لكن حتى الآن لم يُعْرَفْ بعد السبب المباشر في فتق الحجاب الحاجز.
قد تُسبِّب بعض الإصابات ضعف الأنسجة العضلية الخاصة بالحجاب الحاجز، ما يجعل المعدة تندفع عبر الحجاب الحاجز.

كذلك قد يُسبِّب الضغط المستمر المتكرر على العضلات حول المعدة فتق الحجاب الحاجز، كما في الحالات الآتية:

  • الكحة.
  • القيء.
  • الإجهاد أثناء قضاء الحاجة.
  • حمل الأشياء الثقيلة.

قد يولَد بعض الأشخاص بفتق كبير غير طبيعي، ما يُسهِّل دفع المعدة للأعلى.

عوامل خطر الإصابة بفتق الحجاب الحاجز

  • عوامل وراثية.
  • يُعَدُّ فتق الحجاب الحاجز أكثر شيوعًا بين الأشخاص الأكبر من 50 سنة.
  • السمنة.
  • الحمل، إذ قد يُسبِّب نمو الجنين دفع أعضاء البطن للأعلى.
  • وجود عيب وراثي في الحجاب الحاجز.
  • التدخين.

تشخيص فتق الحجاب الحاجز

قبل تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار، يقوم الطبيب بتشخيص المرض أولًا:

1-  بلع الباريوم

يطلب الطبيب من المريض شرب سائل يحتوي على الباريوم قبل عمل الأشعة السينية، إذ يُعطي صورة واضحة للجزء العلوي من الجهاز الهضمي، مِمَّا يُعطي الطبيب صورة دقيقة حول مكان المعدة.

2- التنظير

قد يلجأ الطبيب إلى التنظير عبر إدخال أنبوب رفيع عبر الحلق، ثُمَّ إنزاله داخل المريء والمعدة، حتى يتمكن الطبيب من رؤية ما إذا كانت المعدة مدفوعة عبر الحجاب الحاجز أم لا.

علاج فتق الحجاب الحاجز

لا تحتاج أغلب حالات فتق الحجاب الحاجز إلى علاج، لذا تتحدد طريقة العلاج حسب شدة الأعراض التي يُعاني منها المريض.
إذا اشتكى المريض من ارتجاع المريء، قد يصف له الطبيب بعض الأدوية، فإن لم تنجح، لجأ إلى التدخل الجراحي.

1- العلاج الدوائي

  • مضادات الحموضة، لمعادلة حمض المعدة.
  • حاصرات مستقبلات الهيستامين H2، لتقليل إنتاج حمض المعدة.
  • مثبطات مضخة البروتون التي تمنع إنتاج حمض المعدة، ما يسمح للمريء بالتعافي.

2- العلاج الجراحي

إذا لم تكن الأدوية فعالة في العلاج، أو كانت الأعراض شديدة، قد يقوم الطبيب بعملية جراحية لإصلاح الفتق، ولكن لا يوصى باتباع العلاج الجراحي في أغلب الأحيان.

تتضمن بعض أنواع الجراحات ما يلي:

  • تقوية عضلات المريء الضعيفة.
  • إعادة المعدة في موضعها، وتضييق الفتق.

قد يقوم الطبيب بتصليح فتق الحجاب الحاجز عن طريق عمل جرح مفتوح في الصدر أو البطن، أو باستخدام المنظار الذي يُقلِّل وقت التعافي.

تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار

يتبع الطبيب بعض الخطوات في علاج فتق الحجاب الحاجز بالمنظار فيما يُعْرَف بعملية تثنية القاع، إذ يستعمل الطبيب المنظار، ويقوم بعمل شقوق جراحية قليلة ودقيقة في البطن، للسماح بدخول المنظار.

يُدْخِلُ الطبيب المنظار عبر البطن، إذ يقوم بإصلاح الفتق أولًا، ثُمَّ تضييق فتحة الحجاب الحاجز التي تمر من خلالها المعدة.

بعد ذلك، يقوم الطبيب بلفّ الجزء العلوي من المعدة حول نهاية المريء، لمنع رجوع حمض المعدة أو الطعام إلى المريء، ومن ثمَّ يُعالج ارتجاع المريء المصاحب لفتق الحجاب الحاجز.

يمكنك قراءة المزيد عن عمليات المنظار

مميزات تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار

يتميَّز تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار عن الأساليب الجراحية الأخرى بما يلي:

  • قلة فرص الإصابة بالعدوى.
  • أقل ألمًا.
  • ندبات أقل مقارنةً بالجراحة المفتوحة.
  • تمضية وقت أقل في المستشفى.
  • التعافي أسرع مقارنةً بالجراحة المفتوحة.
  • يستطيع المريض العودة إلى منزله في نفس اليوم.

نصائح بعد تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار

  • غسل أماكن الجراحة بالماء والصابون.
  • المشي متى استطعت ذلك، لمنع تكوُّن الجلطات في الساق.
  • ممارسة تمارين تنفسية معينة، لتقوية الحجاب الحاجز.
  • تجنُّب حمل الأشياء الثقيلة لمدة 2 – 3 أسابيع.
  • عدم قيادة السيارات 7 – 10 أيام.
  • العودة إلى العمل بعد 2 – 3 أسابيع، أو متى شعر المريض بتحسن.
  • تناول الأدوية المسكنة للآلام بعد العملية، لتخفيف الشعور بعدم الراحة.
  • تجنُّب الأطعمة التي تُسبِّب انتفاخ البطن.

فعالية تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار

تُساعد عملية تثنية القاع في التخلُّص من ارتجاع المريء المصاحب لفتق الحجاب الحاجز بنسبة نجاح تتراوح بين 90 – 95% حسب دراسة أُجريت عام 2009.
كما ظهر أن 80 – 85% من الأشخاص لن يُعانوا من الأعراض لمدة عشر سنوات على الأقل بعد العملية.

الوقاية من أعراض فتق الحجاب الحاجز

بعد أن تعَّرفت على علاج فتق الحجاب الحاجز بالمنظار، إليك أبرز طرق الوقاية من الأعراض:

  • فقدان الوزن الزائد إذا كُنْتَ تُعاني من السمنة.
  • تناول خمس أو ست وجبات في اليوم، بدلًا من تناول ثلاث وجبات كبيرة.
  • تجنُّب الأطعمة التي تُسبِّب الارتجاع بما فيها الأطعمة المقلية، والأطعمة الحارة، وكذلك القهوة، والكحول.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • رفع الرأس أثناء النوم، لمنع صعود الحمض إلى المريء أثناء النوم.
  • ارتداء ملابس واسعة مناسبة، لمنع الضغط على البطن.
  • تناول آخر وجبة في اليوم قبل موعد النوم بثلاث ساعات على الأقل.

للتشخيص و تصليح فتق الحجاب الحاجز الدوائى أو بالمنظار مع دكتور ياسر عامر يمكنك الإتصال الأن

الخلاصة

  • لا يُسبِّب فتق الحجاب الحاجز أي أعراض في أغلب الحالات.
  • إذا ظهرت أعراض نتيجة فتق الحجاب الحاجز، يقوم الطبيب باستخدام الأدوية مثل: مضادات الحموضة، ومثبطات مضخة البروتون.
  • ما لم تنجح الأدوية في تخفيف أعراض فتق الحجاب الحاجز، يتدخل الطبيب جراحيًا.
  • يُنْصَح بفقد الوزن الزائد، للوقاية من ارتجاع المريء المصاحب لفتق الحجاب الحاجز.
  • يُعَدُّ تصليح فتق الحجاب الحاجز بالمنظار أحد أساليب العلاج الحديثة التي تقل فيها فرص الإصابة بالعدوى مقارنةً بالجراحات الأخرى.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *