عملية الساسي

عملية الساسي (ثنائئ التقسيم): إجابات أهم 11 سؤال عن العملية

عملية الساسي من أشهر جراحات علاج السمنة وإنقاص الوزن الزائد، وقد يتساءل كثير من الناس عن عملية الساسي ومن هم الأشخاص الذين تصلح لهم، وكيف تجرى؟ هذا المقال سيجيب على كل هذه الأسئلة المطروحة.

ما هي عملية الساسي؟

أخذت عملية الساسي هذا الاسم من اختصار للاسم الأصلي وهوSingle) Anastomosis Sleeve Ileal Bypass)، وتسمى باللغة العربية (عملية تحويل مسار ثنائي التقسيم)، ويتم خلال هذه العملية القيام بإجراءين في نفس التوقيت؛ الأول القيام بعملية تكميم للمعدة، وهي عبارة عن عملية قص ما نسبته 80% من حجم المعدة، والإجراء الثاني هو أن يتم إنشاء وصلة إضافية بين المعدة والأمعاء الدقيقة، فبهذا يصبح للطعام مسارين مختلفين، الأول هو المسار الطبيعي ويمر من خلال ثلث الطعام المأكول. والثاني هو المسار المستحدث ويمر من خلاله ثلثي الطعام، متجاوزاً المناطق التي يتم فيها امتصاص كمية كبيرة من الطعام، فنحصل في نهاية المطاف على كميات طعام أقل نتيجةً لحجم المعدة الجديد، وامتصاص أقل نتيجةً للمسار الجديد، وهذا يساهم في تقليل الوزن الزائد والتخلص من الدهون.

لماذا سميت عملية الساسي بعملية تحويل مسار ثنائي التقسيم؟

سميت عملية الساسي بعملية تحويل مسار ثنائي التقسيم؛ نظراً لأنه يتم من خلال عمل مسار جديد للطعام يستطيع الطعام من خلاله تجاوز مسافة كبيرة من الأمعاء الدقيقة المسؤولين عن امتصاص العديد من المواد الغذائية، حيث يصل الطعام إلى الجزء الأخير من الأمعاء الدقيقة ليتم امتصاص جزءٍ قليلٍ من الطعام، مما يساعد في خسارة الوزن الزائد.

لمن تصلح عملية الساسي؟

الأشخاص الذي تناسبهم عملية الساسي

توجد عدة شروط يجب توافرها في الأشخاص المقبلين على الخضوع لعملية الساسي، من بينها ما يلي:

  • أن يتراوح عمر الشخص من 18 إلى 65 سنة.
  • أن يعاني الشخص من السمنة المفرطة، أو بمعنى آخر أن يكون مؤشر كتلة الجسم لديه أكثر من 30.
  • أن يعاني الشخص من مضاعفات السمنة مثل وجود أمراض مزمنة أو أنها تؤثر بشكل سلبي على حياته أو تعيق حركته.
  • أن يكون الشخص مصاباً بالسكري من النوع الثاني، حيث فشل في تحسين مستوى السكر في الدم عن طريق اتباع نظام غذائي صحي وتناول الأدوية الموصوفة من قبل طبيبٍ مختص. فقد أثبتت عدة دراسات جدوى هذه العملية في الشفاء من عدة أمراض مثل السكري وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول إضافةً إلى التخلص من السمنة والوزن الزائد.
  • أن يكون الشخص قد خضع لعملية علاج سمنة في وقت سابق ولكنها لسببٍ ما لم تنجح.

ما قبل عملية الساسي أو ثنائي التقسيم

عملية الساسي مثل أي عملية جراحية، بعد اختيارها للمريض يقوم دكتور ياسر عامر بشرح كل ما يتعلق بالعملية للمريض، ثم يقوم المريض بعدها بإجراء الفحوصات المعتادة قبل أي عملية مثل ( صورة دم شاملة- وظائف كبد- وظائف كلى- أشعة على البطن والمرارة- وظائف غدة درقية- وظائف غدة كظرية) وبعد هذه الفحوصات يتم عمل منظار المعدة، ويقوم الطبيب بوصف نظام غذائي للمريض يحتوي على سعرات أقل، ويتم وصف هذا النظام الغذائي قبل العملية بعدة أسابيع، كما يجب على المريض التقليل من كمية الطعام المتناولة قبل العملية بثلاثة أيام، وصيام اليوم السابق للعملية.

كيف يتم إجراء عملية الساسي؟

هناك عدة مراحل تتضمنها عملية الساسي، وتترتب كالتالي:

المرحلة الأولى:

هي مرحلة اتخاذ القرار بشأن العملية، حيث يتم أخذ التاريخ الطبي المرضي وإجراء العديد من الفحوصات الطبية اللازمة قبل اتخاذ القرار بإجراء عملية الساسي للتأكد من مناسبة هذه العملية للمريض، وتجنب حدوث أي مشاكل للمريض خلال العملية أو بعدها، ومن أهم هذه الفحوصات الطبية ما يلي:

  • فحص الدم الشامل.
  • فحص سيولة الدم
  • فحص وظائف الغدة الدرقية والغدة الكظرية.
  • فحص وظائف الكبد والكلى.
  • إجراء رسم قلب.
  • إجراء صورة تلفزيونية لمنطقة البطن والمرارة.

المرحلة الثانية:

هي مرحلة التحضير للعملية بعد اتخاذ القرار بإجرائها، حيث يصف الطبيب نظام غذائي معين للمريض ليتبعه خلال الأسابيع السابقة للعملية، حيث يحتوي هذا النظام على سعرات حرارية قليلة، وقبل ثلاثة أيام من العملية ينصح المريض بتقليل تناول الطعام الصلب، وعند الوصول إلى اليوم السابق للعملية، فيمتنع المريض عن الطعام والشراب تحضيراً لإجراء عملية الساسي.

المرحلة الثالثة:

هي مرحلة إجراء العملية، حيث يخضع المريض للتخدير بإشراف من طبيب التخدير المختص، ويقوم الجراح بقص 80% من المعدة وإنشاء وصلة بين المعدة والأمعاء بحيث يصبح مسارها على شكل حرف (Y)، ويتم ذلك باستخدام المناظير الطبية.

نتيجةً لهذه العملية الجراحية فإن 70% من الطعام يمر من خلال المسار الجديد وتسلك نسبة 30% منه مسارها الطبيعي من المعدة، فتحصل المعدة على مقدار أقل من الطعام، وبهذا يسهل التخلص من الدهون والوزن الزائد في الجسم.

ما الخطوات ما بعد عملية الساسي (ثتنائي التقسيم)؟

بعد إجراء عملية الساسي يجب على المريض الالتزام بكافة التعليمات التي يذكرها الطبيب، مع الالتزام بالنظام الغذائي بعد العملية، كما يوجد أيضاً بعض الأمور التي يجب على المريض اتباعها بعد عملية ثنائي التقسيم، وهذه التعليمات هي

  • عدم تناول كمية كبيرة من الطعام، حتى لا تتعرض المعدة للضغط.
  • عدم الخلط بين الطعام والشراب، حيث يجب أن يكون الوقت بين الطعام وشرب الماء ما لا يقل عن 30 دقيقة، حتى لا يتعرض المريض لعسر الهضم.
  • عدم استخدام الأدوات التي تسمح بدخول الهواء إلى المعدة مثل الشاليموه.
  • تناول كمية كبيرة من المياه يومياً لا تقل عن لترين.
  • يجب أن يعتمد النظام الغذائي لديك على البروتين في المقام الأول، ثم الخضروات والكربوهيدرات.
  • تناول الأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية مع تناول الكثير من الخضروات والفاكهة بعد العملية.

وبعد التعرف على الأمور التي يجب على المريض الالتزام بها هيا بنا نتعرف على النظام الغذائي الذي يلتزم به المريض بعد عملية الساسي.

ماهي معدلات فقدان الوزن بعد العمليه؟

يفقد المريض حوالي 60 من الوزن الزيادة أول  6 اشهر ويعود إلى الوزن المثالي بعد سنه من العمليه .

ماهي نسب تحسن السكر والمضاعفات الأخرى المصاحبه للسمنه مثل الضغط والكلوسترول ؟

ـ تعتبر هذه العمليه من أقوي وأنجح العمليات الحديثه في علاج المضاعفات المصاحبه للسمنه مثل السكر والضغط والكوليستيرول حيث أن وصل معدل تحسن السكر بعد العمليه إلى 90 % من الحالات خاصي في سنوات الاولى بعد ظهور السكر .

هل يعانى المريض من أي أعراض لنقصي الفيتامينات بعد العمليه ؟

ـ تتميز هذه العمليه عن باقي انواع عمليات تحويل المسار بأقل نسب حدوث نقصي الفيتامينات ولتى لا تتعدي 20% من المرضي والتى قد لا يتجاوزاثارها مدة سنه بعد العمليه وذلك لمرور نسبه صغيرة من الأكل في مسارها الطبيعي مما يقلل من نقصي الفيتامينات .

ما هى مخاطر عملية الساسى؟

مثلها مثل باقى جراحات السمنة، تتمثل المخاطر فى نسبة ضئيلة من 1-3% و تشمل:

  • إحتمالية حدوث تسريب للطعام من المعدة و هو عرض خطير يحتاج لتدخل سريع.
  • إحتمالية حدوث نزيف..و يتم السيطرة عليه بالدخول مرة أخرى بالمنظار.
  • إحتمالية حدوث عدوى للجرح إذا لم يتم الإهتمام به و تنظيفه.

سعر عملية الساسي أو تحويل مسار المعدة ثنائي التقسيم

سعر عملية الساسي يتم تحديده من قبل الطبيب المختص، ويتم تحديد السعر على حسب الطبيب المعالج والأدوات المستخدمة في العملية، والمكان الذي يتم فيه إجراء العملية، فكل هذه العوامل هي التي تحدد سعر العملية للمريض.

 هل سيتم حرمان المريض من الطعام بعد عملية الساسي؟

بعد عملية الساسي يتم وصف نظام غذائي للمريض يستمر لمدة شهر أو أقل، وبعد الانتهاء من النظام الغذائي يسمح للمريض بتناول كافة الأطعمة التي يريدها، ولكن مع عدم تناول الحلوى بشراهة.

ما الفرق بين عملية الساسي وتحويل مسار المعدة؟

عملية الساسي وعملية تحويل المسار هما عمليتان الهدف منهما القضاء على السمنة، ولكن عملية التحويل تكون من خطوتين هما عزل جزء من المعدةـ وتوصيل الجزء الأخر بالأمعاء على بعد معين، أما عملية الساسي فهي تتم من خلال خطوتين هما قص جزء من المعدة كما في التكميم، بالإضافة إلى توصيل المعدة بالجزء الأخير من الأمعاء كما في عملية التحويل .

أما من حيث النتائج فكلتا العمليتين يقضيان على السكر من النوع الثاني، وكذلك السمنة ومضاعفاتهم، أما بعد إجراء عملية التحويل يجب على المريض تناول الفيتامين لمدة أقلها 6 أشهر، أما في عملية الساسي يحتاج المريض إلى تناول الفيتامين في مدة تتراوح بين 3 إلى 6 أشهر.

فكرتين عن“عملية الساسي (ثنائئ التقسيم): إجابات أهم 11 سؤال عن العملية”

  1. Pingback: ما هي أنواع جراحات السمنة المختلفة؟ وما هي الإجراءات بعد الجراحة - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

  2. Pingback: أسباب وطرق إصلاح فشل جراحات السمنة بالتفصيل - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



احجز موعد