استئصال المرارة

أحدث طرق استئصال المرارة وأهم أسباب استئصالها

استئصال المرارة من أكثر الجراحات شيوعًا؛ نظرًا لكونها سريعة وآمنة والهدف منها هو التخلص من كافة المشاكل المتعلقة بها ومضاعفاتها. 

لكن ما هي المرارة؟ وما دورها في جسم الإنسان؟ ومتى قد يحتاج أيًا منا إلى عملية استئصال المرارة. في هذا المقال سنتعرف على إجابات تلك الأسئلة وأكثر

ما هي المرارة؟ وما دورها في عملية الهضم؟

يحتوي الجهاز الهضمي على بعض الأعضاء الثانوية التي تساعد في عملية الهضم على الرغم من عدم وجودها ضمن أعضاء القناة الهضمية، ومنها المرارة. 

تُشبه المرارة الكمثرى، وذلك لأنها صغيرة في الحجم، ولا يتعدى طولها 4 بوصات، وتقع في الجانب الأيمن العلوي من البطن، أسفل الكبد. 

أهم وظيفة للمرارة هي تخزين وإفراز العصارة الصفراء القادمة من الكبد، والتي يحتاجها الجسم بشدة أثناء عملية الهضم.

أثناء تناول الوجبات الدسمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، يفرز الجسم هرمون معين يساعد في انقباض المرارة، وإفراز العصارة الصفراء في الأمعاء الدقيقة لهضم تلك الدهون، ومساعدة الجسم على امتصاص المواد الغذائية والعناصر المهمة مثل الفيتامينات. 

ولا يتوقف دور المرارة عند هضم الدهون فقط؛ بل إن العصارة الصفراء لها دور مؤثر في تصريف مخلفات الجسم من الكبد إلى الاثني عشر.

 المضاعفات التي تستدعي استئصال المرارة
المضاعفات التي تستدعي استئصال المرارة

ما هي المضاعفات التي تستدعي استئصال المرارة؟

كبقية أعضاء الجسم؛ تتعرض المرارة لبعض المشاكل و الأمراض، ومنها:

التهاب المرارة: 

عادةً ما يحدث نتيجة للإصابة بالعدوى، مع وجود بعض الحصوات في المرارة ويعاني الشخص أثناء التهاب المرارة من حمى وألم شديدين تستدعي استئصالها.

الحصاة الصفراوية: 

هي من أكثر المشاكل الطبية المنتشرة؛ ومع ذلك تحدث لأسباب غير مفهومة، وتظهر الحصاة الصفراوية نتيجة لتبلور مواد العصارة الصفراء، ويصاحبها الشعور بالألم والغثيان وقد تتطور إلى التهاب في المرارة.

التهاب المرارة المزمن: 

يحدث ذلك كنتيجة للإصابة المتكررة بحصوات المرارة أو التهابها، وينتج عن ذلك تلف دائم في المرارة.

تكلّس المرارة (المرارة البورسلانية):

تظهر تلك المشكلة الطبية نتيجةً لتراكم الكالسيوم على جدار المرارة، مما يؤدي إلى تصلبها، وقد تتدهور الحالة وتزيد من خطر الإصابة بسرطان المرارة.

أعراض التهاب المرارة والمشكلات التي تصاحبها

تظهر بعض العلامات المؤلمة والمزعجة، والتي تدل على وجود بعض المشاكل بالمرارة، وقد تحتاج إلى زيارة الطبيب المختص من أجل خطة علاجية مضمونة. 

ومن أشهر تلك الأعراض:

  • الشعور بألم شديد عند لمس البطن، خاصةً الجزء الأيمن العلوي.
  • الشعور بالألم الشديد، خاصةً عند تناول الأطعمة الدهنية.
  • الشعور بالألم في البطن والصدر، وقد يزداد سوءًا أثناء التنفس بعمق.
  • ظهور بول داكن اللون وبراز فاتح اللون.
  • الشعور المستمر بحرقة في المعدة، يصاحبه عسر في الهضم وتراكم الغازات.

ولعلاج تلك الأعراض؛ ظهرت عملية استئصال المرارة للتخفيف عن المرضى والحد من آلامهم.

عملية استئصال المرارة

قد ينصحك الطبيب باستئصال المرارة كليًا للتخلص من الآلام المزعجة؛ فعملية استئصال المرارة من الجراحات المنتشرة، السريعة والآمنة تمامًا.

فهي تعتبر حلاً مثاليًا للتخلص من مضاعفات ومشاكل المرارة، ولا تصاحبها مخاطر إلا في حالات نادرة، بالإضافة إلى قدرتك على مغادرة المستشفى في نفس يوم الجراحة.

لماذا يتم إجراء عملية استئصال المرارة؟

ينصح الأطباء بإجراء عملية استئصال المرارة إذا كان المريض يعاني من إحدى المشكلات التالية:

  • وجود حصوات في المرارة.
  • وجود حصوات في القناة الصفراوية (المسؤولة عن نقل العصارة الصفراء من الكبد إلى المرارة).
  • التهاب المرارة.
  • التهاب البنكرياس الناتج عن وجود حصوات المرارة.

كيف يتم استئصال المرارة؟

استئصال المرارة بالمنظار

من أنجح وأشهر الطرق في استئصال المرارة؛ هو إجراؤها باستخدام المنظار، فهي تتم عن طريق عمل ثلاث شقوق صغيرة في البطن، ومن ثم إدخال جهاز المنظار، حيث يوجد في طرفه كاميرا لمساعدة الطبيب في مشاهدة تجويف البطن من خلال الشاشة ومن ثم استئصال المرارة بنجاح.

استئصال المرارة بشق جراحي أكبر
استئصال المرارة

استئصال المرارة بشق جراحي أكبر

يلجأ الطبيب لهذه الجراحة في حال شك بوجود سرطان في المرارة، ويتم هنا استئصال المرارة عن طريق فتح شق أكبر في البطن وإزالتها من خلاله.

كيف تستعد قبل عملية استئصال المرارة؟

هناك بعض النصائح والإرشادات التي ننصح بها المرضى من أجل سلامتهم وضمان نجاح العملية، ومنها:

  • قد يطلب منك طبيبك الخاص التوقف عن تناول بعض الأدوية أو المكملات الغذائية قبل العملية لتجنب خطر الإصابة بنزيف أثناء أو بعد الجراحة.
  • التوقف عن تناول الطعام على الأقل 4 ساعات قبل العملية، وقد يرشدك الطبيب إلى الصيام 8 ساعات قبل العملية.
  • قد ينصحك الطبيب بتناول محلول طبي قبل عدة أيام من إجراء العملية للتخلص من البراز المتراكم داخل أمعائك.
  • إذا كنت تعاني من التهاب شديد بالمرارة؛ قد يوصي الطبيب بتناول بعض المضادات الحيوية للتخفيف من الالتهابات قبل الجراحة.
  • يحتاج الطبيب إلى بعض الفحوصات مثل صورة الدم الكاملة، اختبارات البول، اختبار التخثر، و اختبارات وظائف الكبد والكلى للاطمئنان على صحة المريض بشكل عام قبل الإجراء.

ما هي نتائج عملية استئصال المرارة

استئصال المرارة حل سحري وآمن للتخلص من آلالام المرارة المزمنة، والتي يعاني منها المريض من ظهور متكرر للحصوات المرارية، ولا يتم علاجها بتعديل النظام الغذائي.

بعد عملية استئصال المرارة؛ تختفي كافة مشاكل الهضم مثل عسر الهضم أو الغازات، وقد تظهر بعض الأعراض المزعجة مثل البراز اللين ولكنه أمر غير مقلق ويزول من تلقاء نفسه بمرور الوقت. 

من مميزات جراحة استئصال المرارة بالمنظار هو القدرة على العودة سريعًا للحياة العملية في غضون أيام. 

أما إذا تم استئصال المرارة بالجراحة المفتوحة، فقد تحتاج إلى أسبوع أو أكثر لاسترداد طاقتك وصحتك حتى تعود لممارسة حياتك العملية.

قد تظهر بعض الآلام بعد عملية استئصال المرارة، فقد يصف لك الطبيب المختص بعض المسكنات للتخفيف منها.

ننصحك بمراجعة طبيبك المختص فورًا في أي من الحالات الآتية:

  • إذا استمرت الآلام حتى بعد تناول المسكنات
  • بدأت تعاني من ارتفاع شديد في درجات الحرارة
  • عدم القدرة على التبول
  • ضيق في التنفس،
  • نزيف قوي من الشق الجراحي.

في النهاية؛ عملية استئصال المرارة عملية سهلة وبسيطة إذا تم اختيار الجراح ذو الخبرة والكفاءة العالية لإتمامها بنجاح، فلا داع للقلق! فقط استشر طبيبك حول الأعراض التي تعاني منها وسوف يقوم بتحديد الجراحة الأنسب لك. 

4 أفكار عن “أحدث طرق استئصال المرارة وأهم أسباب استئصالها”

  1. Pingback: عملية استئصال المرارة بالمنظار خطواتها ومميزاتها والمخاطر المحتملة. - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

  2. Pingback: طريقة علاج فرط التعرق بالليزر بدون تدخل جراحي | د. ياسر عامر - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

  3. Pingback: أسباب وطرق إصلاح فشل جراحات السمنة بالتفصيل - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

  4. Pingback: عملية استئصال المرارة .. ما هي الفوائد و الخطوات؟ - الأستاذ الدكتور ياسر عامر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



احجز موعد